إن التداول في عالم الفوركس والأسهم وغيرها من الأسواق المالية، قائم بشكل أساسي على عملية التحليل. لذا يجب على المتداول أن يتمكن من استخدام أي وسيلة متاحة لكي يصل للبيانات. هنا يأتي دور مخططات التداول أو ما يعرف أيضا باسم الرسوم البيانية.

في هذه المقالة، سوف نتعرف أكثر على ماهية الرسوم البيانية للتداول وأنواع تلك الرسوم. كما سنطلع على كيفية قراءة الرسوم البيانية للتداول.


لمحة عن المقالة:


  • يلجأ المحلل الفني للرسوم البيانية للتداول ليعرف أكثر عن تحركات الأسعار مع مرور الوقت. 
  • إن فهم الأنماط يساعد على التنبؤ بحركة الأسعار المحتملة في المستقبل. 
  • هناك عدة أنواع من الرسوم البيانية للتداول ولكل منها خصائص معينة. 


ما هي الرسوم البيانية للتداول؟

إن الرسوم البيانية تبين حركة الأسعار وحجم التداول لأداة مالية ما مع مرور الوقت. وتبين تلك البيانات القيمة السابقة لأصل ما. كما أنها تظهر أنماط نشاط البيع وشراء، وتعطي المتداول عن التغيرات التي حصلت في قيمة أي من الأصول مع مرور الوقت. 

إن هذه الرسوم البيانية ضرورية جداً لإتمام عملية التحليل الفني. إذ أن المتداول يحلل أنماط الأسعار ويحدد قرارات التداول التي تناسبه بناءً على ذلك.

أنواع الرسوم البيانية للتداول

في حقيقة الأمر فإن مخطط التداول الذي يعتمد على ماهية الأداة المالية التي يتداولها الشخص. ومن المتعارف عليه أن هناك أربع أنواع من مخططات التداول، وهي كالتالي:

مخطط بياني خطي

يعتبر الرسم البياني الخطي الأبسط بين مخططات التداول. إذ يعطي نظرة مبسطة عن تحركات الأسعار مع مرور الوقت. كما يرسم بالنقاط، تحركات الأسعار الفردية (في أغلب الأحيان سعر إغلاق كل يوم). وتلك النقاط تتصل ببعضها البعض لتشكل خطاً.

مثل هذه الرسوم البيانية تعتبر من الخيارات الأفضل بالنسبة للمتداول المبتدئ. فهي لا تشمل الكثير من المعلومات. وعلى الرغم ذلك يرى كثيرون أن قلة المعلومات يعتبر عيباً، إذ لن يتمكن المتداول من الحصول على معلومات شاملة ليتخذ قراراته على أساسها.

ما هي الرسوم البيانية للتداول؟

مخطط بياني شريطي

يحتوي المخطط الشريطي على بيانات سعر إضافية مقارنة مع الرسم البياني الخطي. إذ يتم عرض كل شريط بخط عمودي واحد يبين الارتفاعات والانخفاضات. والمعروف أن مع كل زيادة في طول الخط، يزداد تقلب تحركات الأسعار ضمن إطار زمني ما.

 يذكر أن الخطوط خطوط اليسرى واليمنى التي تظهر أفقياً من خلال ذلك الخط العمودي تشير إلى أسعار الفتح والإغلاق. وعند جمعها معها، فإن مثل تلك المخططات تعطي كمية أكبر من البيانات يعملها المحللون الفنيون على استخدامها.

ما هي الرسوم البيانية للتداول؟

مخطط الشموع 

فإذا ما أردنا الشرح عن الشموع اليابانية، يمكن أن نقول إن مخططات الشموع تعتبر من أكثر الرسوم البيانية استخداما في مجال التداول. هذه المخططات تعطي معلومات مشابهة للمعلومات التي توفرها المخططات الشريطية ولو بشكل مختلف. إن الحواف edges العليا والسفلى للشمعة تبين سعر الفتح والإغلاق. وتشير الأعمدة العمودية الممتدة من الشموع تشير إلى الارتفاعات والانخفاضات. 

 وتتميز مخططات الشموع بأنها مرمزة بالألوان. إن الشموع الملونة والمحجوبة إلى أسعار الفتح. في حين أن تلك الواضحة تبين أسعار إغلاق أعلى.

ما هي الرسوم البيانية للتداول؟

الرسم البياني بالنقطة والقلم

من أجل بناء رسم بياني بالنقطة والرقم يتم تمييز الزيادات في الأسعار بعلامة X، والانخفاضات بعلامة O.

هذه الرسوم البيانية تهتم فقط بتحركات الأسعار التي تتوافق مع المستويات التي يحددها المتداول، بدلا من التقلبات مع مرور الوقت. مثلا، إذا في حال ضبط سعر الصندوق على 2 دولار أمريكي، فعندها سيتم تمييز نقطة على الرسم البياني فقط في حال كان السعر يتحرك بهذا القدر على الأقل.  

وبالتالي فإن لدى المتداول محور سعر فقط، ولبس محوري سعر ووقت كما لدى المخططات الخطية أو الشريطية أو الشموع اليابانية.

ما هي الرسوم البيانية للتداول؟

كيفية قراءة الرسوم البيانية للتداول

يلجأ المتداول لبيانات حركة الأسعار من الرسوم البيانية للتداول بهدف تحديد أنماط واتجاهات الأسعار. مثل هذه المعلومات تدل إما على تحولاً أو استمراراُ في السعر المستمر. 

من أجل فيهم تلك البيانات يجب على المتداول أن يلجأ إلى استخدام عدة أدوات ومؤشرات تحليلية، مثل خطوط الاتجاه أو مستويات الدعم والمقاومة أو المتوسطات المتحركة أو المؤشرات الفنية الأخرى.

كل هذه الأدوات هي متاحة للاستخدام من خلال منصات التداول مثل MetaTrader 4 أو MetaTrader 5، والتي يمكنك الوصول إليها مجانًا من خلال إنشاء حساب حقيقي أو تجريبي مع INFINOX. لمعرفة المزيد حول فهم البيانات من خلال مخططات التداول، يمكنك أيضًا قراءة الدليل التفصيلي الخاص بنا حول التحليل الفني.


يتم تقديم هذه المادة بغرض إمدادك بمعلومات عامة فقط ولا يُقصد منها أن تشكل (ولا ينبغي النظر إليها باعتبارها تشكل) مشورة للاستثمار المالي أو أي نوع آخر من المشورة التي ينبغي الاعتماد عليها. فمن غير المصرح لشركة إنفينوكس تقديم المشورة الاستثمارية. ولا يشكل أي رأي وارد في هذه المادة توصية سواء من إنفينوكس أو من المؤلف بأن أي استثمارات أو أوراق مالية أو معاملات أو استراتيجيات استثمار محددة ملائمة لأي شخص محدد.